محتوى التقنية

ماذا قدمت لنا التقنية الحديثة ؟

ماذا قدمت لنا التقنية الحديثة ؟

مع أول إنطلاقة لشبكة الانترنت العالمية,ومدى التطور الكبير الذي أحدثته هذه النهضة التقنية ضمن مختلف أنحاء العالم,ودخوله في نواحي الحياة كافة,العلمية,الطبية والإقتصادية,بدأ الواقع العلمي والحياتي بالإرتقاء والسير بشكل أكثر سرعة ودقة مما كان عليه في السابق.

التقنية الحديثة والتعليم ؟
إنتشرت المنصات التعليمية المجانية والمدفوعة,والتي وفرت سبل العلم ضمن مختلف المجالات,وأصبحت ذات نفع وأهمية بالغة لكل الجامعات,للمتعلمين والمعلمين.

إذ رافق حلول الانترنت عدد من التقنيات التعليمية الحديثة,مثل أجهزة التعليم الالكترونية,كالسبورات الذكية”smart boards“وأجهزة العرض”Data show“. و أصبح طريق الحصول على المعلومات بين الجامعات وطلبة العلم أكثر سهولة ويسر. كذلك إنتشرت الكثير من الأدوات التعليمية المفيدة, كبرامج الترجمة الإحترافية وبرامج إجراء الحسابات الرياضية المعقدة والمخططات التوضيحية والإستبيانات الألكترونية.

التقنية الحديثة والقراءة اللوحية ؟
إذ لاتخلو حقيبة المتعلم في يومنا هذا من جهاز يؤمن له الإرتباط بالانترنت,كأجهزة الحاسب المحمول و غيرها من الأجهزة اللوحية وصولاً الى الهواتف النقالة الحديثة.ثم واصلت التقنية إهميتها للقرَّاء وبمختلف المجالات,حيث انتشرت مجموعة من الاجهزة الخاصة بقراءة الكتب الالكترونية مثل جهاز “كندل” “Kindle“,والذي يوفر إمكانية قراءة الكتب الألكترونية التعليمية و العامة بصورة سهلة و مفيدة,وساهمت بإثراء الجانب الحياتي بالعديد من التقنيات, والتي سهلت بحلولها سبل التواصل بين الأشخاص,إذ أصبح العالم “قرية الكترونية صغيرة” يمكن للأشخاص خلالها التواصل بصورة يسيرة وفي مختلف الأوقات.

التقنية الحديثة والتواصل الإجتماعي ؟

حيث وفرت مواقع التواصل الإجتماعي مثل الفيس بوك”Facebook” وتويتر”Twitter” العديد من المزايا لربط العالم بعضه ببعض.فمنها تلك التي تسمح بإجراء المكالمات الصوتية “Voice call“,وتلك الأخرى التي سمحت بإجراء مكالمات الفيديو “Video call“.وبهذا أصبح التواصل اكثر مرونة وسهولة,كل ماعليك إمتلاكه هو هاتف صغير وشبكة للنترنت.

التقنية الحديثة والطب ؟

وصولاً بعد ذلك الى الأهمية البالغة للتقنية في مجال الطب,إذ رفدت التقنية الجانب الطبي بالعديد من الأجهزة الحديثة,وحققت تقدماً ملحوظاً ضمن هذا المجال. حيث سهلت إجراء العمليات بمختلف أنواعها,كذلك ظهرت تقنيات جديدة لإجراء العمليات عن بعد أو مايعرف باسم “Telemedicine“,والتي أحدثت مرونة بالغة في إجراء العلميات الجراحية,إذ يتمكن الطبيب الجرّاح من خلال هذه التقنية إجراء العملية الجراحية لشخص في بلد آخر عن طريق الإتصال بشبكة الانترنت,مستفيدين من خدمات الجيل الخامس للشبكة العالمية والتي تعرف باسم 5G.

كذلك أحدثت التقنية تطوراً ملحوظا في معالجة الأشخاص ,وبالطرائق المختلفة للإجراء العمليات,وصولا الى التقدم الأخير في مجال طباعة الأعضاء الإصطناعية بالطابعات ثلاثية الأبعاد”3D Printer“,إذ حققت في هذا المجال تقدماً محورياً مهد السبيل لإجراء عمليات إستبدال الأطراف باخرى صناعية مطبوعة,كذلك تطور الحساسات التي تزرع على جسم الإنسان لتحقيق فوائد مختلفة,فمنها مايتعلق بقياس الضغط ونبضات القلب وصولاً الى اللوحات الالكترونية الذكية والجلد الذكي الذي يثبت على جسم الإنسان,ثم أجهزة تنظيم نبضات القلب أو ماتسمى”Pacemaker“وصولاً الى ما أحدثته من تطور مهم في مجال الطب ألا وهو القلب الإصطناعي “Artificial Heart“,وتقنيات الذكاء الإصطناعي Artificial intelligence.

وفي كل يوم بل في كل ساعة تظهر تقارير من كُبرى الشركات العملاقة والمختصة بالجانب التقني بتقارير حديثة تظهر فيها إختراع تقنية جديدة ، وكذلك براءات الإختراع في الجانب التقني دون أي توقف ، يُسابقون الوقت والزمن كي يكونوا دائما هم في الصدارة ، أتمنى أنا ككاتب وقاريء عربي أن أن تكون يوما الدول العربية والإسلامية بمثل هذه الإختراعات والإبتكارات حتى يعود للمسلمين تقدمهم وصدارتهم.

مدونةمحتوى

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: